العمر أكبر من 65 سنة

لا ينصح بإتباع المرحلة المكثفة من برنامج OPTIFAST VLCD من قبل الأشخاص الذين تجاوز عمرهم الخامسة والستين، لأن تكيف التمثيل الغذائي والفزيولوجي مع الحميات المكثفة يكون منخفضاً. ولكن في ظل الظروف التي تُعتَبَر بها خسارة الوزن السريعة منقذة للحياة يمكن عندها وصف برنامج OPTIFAST VLCD المعدل مع فرض رقابة طبية. يجب توخي الحذر لضمان تلبية المتطلبات الغذائية مثل البروتين المتزايد ومتطلبات لأنواع محددة من الفيتامينات والمعادن.

وجود حالات سابقة من الاضطراب النفسي أو إدمان الكحول أو تعاطي المخدرات

يتعين على الأشخاص الذين تم تشخيصهم بمرض الذهان أن يستمروا بأحد النظم الغذائية ذات السعرات الحرارية المنخفضة جداً تحت إشراف الطبيب الممارس الخاص بهم.

تحصي صفراوي (حصى المرارة)

قد يحرض فقدان الوزن السريع على تشكل حصى المرارة لأن استهلاك الدهون من الممكن أن يكون في بعض الأحيان منخفضاً في النظم الغذائية ذات السعرات الحرارية المنخفضة جداً، لذلك قد تكون إضافة الدهون (أي ملعقة صغيرة واحدة من الزيت النباتي باليوم) محفزة لإفراغ المرارة ومن الممكن أن تمنع تشكل حصى المرارة. يمكن أيضاً استخدام حامض اورسوديوكسيكوليك لمنع تشكل حصى المرارة.

التهاب البنكرياس

قد تترافق مشاكل المرارة مع التهاب البنكرياس أو التهاب الأقنية الصفراوية. يجب أخذ احتمال الإصابة بالتهاب البنكرياس بعين الاعتبار عند المرضى الذين يشتبه بإصابتهم بتاريخ مرضي من التهاب الأقنية الصفراوية أو حصى المرارة، ويجب بحث الموضوع مع المريض. نادراً ما وردت تقارير تتحدث عن حالات التهاب بنكرياس حادة خلال حالات تخفيض الوزن، ولكن عند ورود شكوى من مريض يعاني من ألم شديد في البطن و/أو ارتفاع أنزيم أميلاز أو ارتفاع في أنزيم فسفاتاز القلوي عندها يجب النظر في احتمالات وجود التهاب في البنكرياس و/أو الأقنية الصفراوية. إذا تم تأكيد ذلك، يحب نصح المريض بإيقاف مؤقت / تأجيل القيام بإنقاص الوزن حتى تتم معالجة الحالة وعلاج الالتهاب وإعادة الوضع للحالة الطبيعية.

أملاح الدم

يحتوي برنامج OPTIFAST VLCD على الشوارد الملائمة لمعظم الأشخاص وعلى الرغم من ذلك قد يعاني بعض الأشخاص من نقص صوديوم الدم أو نقص كالسيوم الدم، خصوصاً عندما يتلقون علاج مدر للبول. في مثل هذه الظروف، قد تتطلب الحالة أخذ مكملات الإلكتروليت الغذائية بالإضافة إلى خفض علاج مدر البول أو إيقافه.

النقرس (داء المفاصل)

يرتفع حمض البول خلال الأسابيع الأولى من إتباع نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية، ولكن هجمات النقرس تكون نادرة الحدوث، على الرغم من أن المرضى الذين لديهم تاريخ مرضي في الإصابة بمرض النقرس قد يصابون من حين لآخر بهجوم حاد. يجب ضمان وجود كميات كافية من السوائل مع المرضى الذين لديهم تاريخ بالاصابة بمرض النقرس، ويستحسن إضافة 300 غرام يومياً من دواء الألوبيورينول.

إنزيمات الكبد

قد يحدث ارتفاع عابر في قيم أنزيم الكبد خلال المرحلة المكثفة، لكن حدوث ارتفاع تدريجي ليصل لأكثر من ثلاثة أضعاف الحد الأعلى هو أمر غير طبيعي وغير عادي. إن ارتفاع قيم انزيمات الكبد {(أسبارتات، ألانين، ناقلة الألانين، غاما)/ (SGOT, SGPT, ALT, GGT) } يحدث عند عدد كبير من المرضى الذين يعانون من مرض السمنة المفرطة، وفي بعض الأحيان تكون هذه القيم المرتفعة موجودة في الأساس وتنخفض إلى الحد الطبيعي خلال فقدان الوزن. قد لا تحتاج لإجراء مزيد من التحقيقات أو التغييرات في بروتوكول النظام الغذائي من أجل القيم المرتفعة المعزولة في الأنزيمات الكبدية المترافقة مع غياب الارتفاعات الكبيرة في البيليروبين أو أنزيم فسفاتاز القلوي أو وجود نتائج تدل على مرض حاد. إن الارتفاع الكبير في البيليروبين و/أو أنزيم فسفاتاز القلوي وغاما ناقلة الببتيد غلوتاميل (GGT) المترافق مع ارتفاع تدريجي للأنزيمات الكبدية يوحي بوجود مرض كبدي شديد، مثل التهاب الكبد أو البنكرياس ويجب إجراء فحص دقيق.

تغيرات الدورة الشهرية

قد تمر النساء بتغيرات مختلفة تطرأ على الدورة الشهرية خلال فترة إنقاص الوزن. قد تعود الدورة الشهرية بعد توقف مؤقت أو قد تختفي تدريجياً وعادةً ماتعود للحالة الطبيعية بعد إعادة التغذية.

الخصوبة

قد يحدث إباضة لدى النساء المصابات بالعقم سابقاً (بسبب متلازمة المبيض المتعدد الكيسات PCOS) ، وقد يتمتعن بالخصوبة خلال فترة إتباع برنامج إنقاص الوزن. يجب إبلاغ السيدات بذلك ويجب اتخاذ الاجراءات الوقائية المناسبة لمنع الحمل. يجب تجنب المرحلة المكثفة من برنامج OPTIFAST VLCD خلال الفترات التي تحاول فيها حدوث حمل.

غطاء عنق الرحم

النساء اللواتي يستخدمن الحجاب العازل في منع الحمل قد يحتجن إلى استشارة طبيب التوليد / النسائية الخاص بهن لإجراء فحوص دورية للتحقق من ملائمة القياس، لأن ذلك قد يتغير مع فقدانها للوزن.

بخصوص ملفات تعريف الارتباط على هذا الموقع الالكتروني

نوجه عنايتكم إلى أن هذا الموقع الالكتروني يستخدم نظام ملفات تعريف الارتباط وغيرها من التقنيات الأخرى، والتي تتيح لنا ولشركائنا أن نتذكر الكيفية التي تستخدمون من خلالها هذا الموقع الالكتروني. وبمجرد استخدامك لهذا الموقع الالكتروني لاحقاً، تعتبر قد وافقت بالفعل على هذه التقنية. لمزيد من المعلومات يرجى التفضل بالاطلاع على سياسة الخصوصية لدينا.

لقد قمت بقراءة سياسة الخصوصية الخاصة بنستله. لا تقم باظهار هذه الرسالة مرة اخرى
x